نعمت شفيق

نعمت شفيق من مواليد مدينة الإسكندرية، وقد هاجرت عائلتها في الستينيات من القرن الماضي، واتجهت إلى الولايات المتحدة، وتحمل الجنسيتين البريطانية والأمريكية، وتشغل منذ أبريل 2011 منصب نائب العضو المنتدب لصندوق النقد الدولي، حيث كانت تشرف على عمل البلدان في أوروبا والشرق الأوسط. نعمت شفيق

الدكتورة نعمت شفيق المصرية العالمية

نعمت شفيق من مواليد مدينة الإسكندرية، وقد هاجرت عائلتها في الستينيات من القرن الماضي، واتجهت إلى الولايات المتحدة، وتحمل الجنسيتين البريطانية والأمريكية، وتشغل منذ أبريل 2011 منصب نائب العضو المنتدب لصندوق النقد الدولي، حيث كانت تشرف على عمل البلدان في أوروبا والشرق الأوسط.
 

• السيدة نعمت شفيق وتجربتها في صندوق النقد الدولي
• السيدة نعمت شفيق أقوى امرأة في لندن
• اهتمامات الصحافة المصرية في أخبار السيدة نعمت شفيق

 

نعمت شفيق نائب مدير عام صندوق النقد الدولي


السيدة نعمت شفيق تحمل الجنسيات المصرية والانجليزية والأمريكية، مما يجعلها مواطنة عالمية تتمتع بسمعة عالمية في مجالات الأسواق الصاعدة والتنمية الدولية وإفريقيا والشرق الأوسط والقطاع المالي. وقد جاءت إلى الصندوق ومعها ثروة من الخبرة في صنع السياسات والإدارة والعمل الأكاديمي.
 

وكانت السيدة شفيق أصغر نائب لرئيس البنك الدولي على الإطلاق، حيث كانت مسؤولة عن حافظة استثمارات مشروعات القطاع الخاص والبنية التحتية، وعضوا في فريق الإدارة العليا في مؤسسة التمويل الدولية. ثم عملت أمينا دائما في إدارة التنمية الدولية التابعة لحكومة المملكة المتحدة. وقبل انضمامها إلى البنك الدولي وإدارة التنمية الدولية، كانت تعمل في القاهرة خبيرا استشاريا لقضايا التنمية.
 

وقد استكملت السيدة شفيق الدراسة الثانوية في مدينة الإسكندرية المصرية والتحقت بالجامعة الأمريكية في القاهرة، ثم حصلت على درجات علمية من جامعة ماساتشوستس-أمهرست وكلية لندن للاقتصاد، كما حصلت على درجة الدكتوراه في الاقتصاد من جامعة أكسفورد. وكانت السيدة شفيق عضوا في المجموعة الاستشارية لصندوق النقد الدولي لشؤون الشرق الأوسط وشمال إفريقيا، كما مارست التدريس في كلية وارتون لإدارة الأعمال وفي جامعة جورج تاون. وتتحدث السيدة شفيق اللغات العربية والإنجليزية والفرنسية.
 

الصحافة المصرية تهتم بأخبار السيدة نعمت شفيق

أبدت الصحافة المصرية اهتماما واسعا بتولي المصرية- البريطانية نعمت شفيق منصب نائبة محافظ البنك المركزي البريطاني.
 

وقامت صحف عديدة، مثل “المصري اليوم”، بترجمة تقارير الصحافة البريطانية مثل “تيلغراف” و”الغارديان”، التي أشارت إلى أن  تولي نعمت شفيق منصب نائب محافظ بنك بريطانيا، سيحولها من شخصية غير معروفة نسبيا إلى أقوى امرأة في مدينة لندن.
 

وتابعت الصحيفة بأن «نعمت» ستكون واحدة من نائبين لمحافظ البنك والمرأة الوحيدة العضو في لجنة السياسة النقدية، المؤلفة من تسعة أعضاء والتي تحدد أسعار الصرف والسياسة النقدية فى بريطانيا.
 

وفي نفس السياق، علقت «الغارديان» البريطانية على تعيين نعمت شفيق، قائلة إن وجودها سيساعد في تصحيح الفجوة القائمة بين الجنسين في إدارة البنك المركزي البريطاني، فهي أول امرأة تعمل في لجنة السياسة النقدية منذ خروج المصرفية، كيت باركر، التي كانت عضوا في اللجنة فى الفترة بين عامي 2001 و2010.
 

نعمت شفيق أقوى امرأة في مدينة لندن

تعد السيدة نعمت شفيق رابع امرأة تشغل منصب نائب محافظ البنك منذ تأسيسه عام 1694، وستتولى موقعها في بداية شهر أغسطس المقبل مما سيجعلها أقوى إمرأة في لندن مركز الاقتصاد العالمي.


BANNER