العملات

الخبير شادي بحوث | التحليل الفني للعملات GBPUSD 21/11/2014

التحليل الفني اليومي لسوق العملات - تحديد مسار زوج العملات GBPUSD مع تنبؤات حركة سعر الصرف للأمد القريب، استراتيجية تداول العملات مع إلى نقاط الدعم والمقاومة بقلم الخبير شادي توفيق بحوث. الخبير شادي بحوث | التحليل الفني للعملات GBPUSD   21/11/2014

موجز أداء تداول العملات GBPUSD اليومي  

أغلقت أسواق العملات تداولاتها اليومية الأخيرة للزوج الجنيه الاسترليني مقابل الدولار الأمريكي (الرمز: GBPUSD) يوم الخميس 20/11/2014 عند النقطة 1.5692 دولار أمريكي للجنيه الواحد، مقارنة مع سعر الإغلاق لتداولات سوق العملات يوم الأربعاء 19/11/2014 عند النقطة 1.5672 دولار أمريكي للجنيه الواحد، مسجلة بأدائها هذا ارتفاع يومي بنسبة 0.13% تقريباً. 
 

التحليل الفني للعملات الأجنبية GBPUSD الجنيه الإسترليني مقابل الدولار الأمريكي

التحليل الفني للمخطط الأسبوع لأسعار العملات GBPUSD يظهر أن السوق محافظة على مبناها الفني الدببي، مسار هابط نشأ منذ منتصف شهر يوليو 2014 عند مستويات القمة 1.7191$ لتشهد من بعدها منصة تداول العملات الاسترليني/دولار عمليات بيع عنيفة تخلّلها عملية كسر للقاع الأسبوعي 1.6693$ لتكتمل الشروط المطلوبة للمبنى الأوليّ الهابط، مما دفع بأسعار العملات إلى تصعيد هبوطها، ملامسة القاع 1.5586$ يوم الأربعاء 19/11/2014. 
 

التحليل الفني للعملات الأجنبية GBPUSD الجنيه الإسترليني مقابل الدولار الأمريكي


الآن، و بعدما انحدرت اسعار صرف العملات إلى قاعها المذكور، نرى أن قراءات مؤشر القوة النسبي RSI(14) و الذي يقيس مدى التغيير في قوة الزخم الدببي (تحت محور 30) و الثوراني (فوق محور 70) قد دخلت إلى حقل قراءات التشبع البيعيّ Oversold أي تحت محور 30 نقطة لمجال قراءات المؤشر على المخطط الأسبوعي، الأمر الذي يقودنا إلى التنويه من احتمالية شروع بعض اللاعبين في عمليات جني أرباح لمراكز البيع على المكشوف المفتوحة في السوق و بالتالي نشوء ارتداد صاعد، المصنّف تحت إطار التصحيح الفني الطبيعي لكن دون تغيير اتجاه المسار العام الهابط على مخطط الأسعار الأسبوعي والذي يمثّل مسار السوق للأمد البعيد. 
 

ننتقل إلى مخطط الأسعار اليومي و الذي يمثّل اتجاه مسار سوق العملات GBPSUD للأمد القريب، نرى أن السوق تستصعب في إحراز إغلاق يومي تحت مستويات 1.5600$ كتأكيد للعزم الدببي، بل تماسكت أسعار الصرف منذ تعاملات الجمعة الماضية ولغاية كتابة هذه المقالة فوق مستويات 1.5586$ مما يرسمها بقاع السوق للأمد القريب و توازيا مع حالة التشبع البيعي الذي سبق وذكرناه أعلاه على المخطط الأسبوعي، كلاهما دلائل تدعم نشوء التصحيح الفني الصاعد قريباً، سيناريو محبذّ علينا إذ ما زلنا نتوقع استدامة للمسار الهابط أي استئنافه قريبا، لذلك نرحب في التحسينات القادمة لصالح تعزيز مراكز بيع الجنيه الاسترليني تبنيا لإستراتيجية البيع على المكشوف Short Selling والمراهنة على قراءات متدنية تاريخية للجنيه الاسترليني تحت مستوى القاع 1.5586$ خلال الفترة المقبلة. 

التحليل الفني للعملات الأجنبية GBPUSD الجنيه الإسترليني مقابل الدولار الأمريكي

استراتيجية تداول العملات GBPUSD الاسترليني مقابل الدولار

تحت الشروط السوقية الراهنة، نرى أنّ استراتيجية تداول العملات GBPUSD ما زالت تستدعي بناء مراكز البيع على المكشوف عند التحسينات صوب مستويات المقاومة الأولى عند 1.5790$ يليها 1.5875 و من ثم القمة 1.5945$ هذا في حالة انتعاش نشط على الجنيه الاسترليني،  من بعدها نقوم بالمراهنة على أن يستأنف المسار الهابط نشاطه مجدداً خلال الأيام القريبة المقبلة. (ما أرمي إليه هو بناء صفقات بيع بشكل تدريجي عند التحسينات كلّما اقتربت اسعار صرف العملات GBPUSD من مستويات المقاومة المذكورة) 
 

الدلائل الفنية الداعمة لتبني استراتيجية تداول العملات أعلاه كما يلي:

1. حفاظ تحركات اسعار صرف الجنيه الاسترليني على نموذج القمم و القيعان الهبوطي مقابل الدولار الأخضر.
2. بقاء التعاملات على زوج العملات GBUSD تحت كلا المتوسطات الحسابية الموزونة للفترات (20،50) يوم على مخطط الأسعار اليومي و أيضا الأسبوعي.
3. سلوك المتوسطات الحسابية للفترات (20،50) يؤكد على العزم الدببي بواقع ميله السلبي و إنحدار متوسط 20 يوم (قصير الأمد) تحت متوسط فترة 50 يوم (الأمد البعيد).
4. أداء مؤشر القوة النسبي RSI(14) الذي ما زال يتذبذب تحت محور 50 نقطة، حقل الزخم الدببي للسوق.

بقي أن نذكر بأن سريان استراتيجية تداول العملات التي ذكرت أعلاه يبقى قائم لطالما تابعت التعاملات السوقية نشاطها دون اختراق ثوراني للقمة الأسبوعية 1.6182$  بالاتجاه الصاعد.

نقاط الدعم و المقاومة للجنيه الإسترليني مقابل الدولار

نقاط المقاومة للعملات: 1.5740، 1.5790، 1.5950، 1.6025، 1.6185
نقاط الدعم للعملات: 1.5590، 1.5570، 1.5430، 1.5270 
 

تنبؤات حركة تداول الجنيه الاسترليني مقابل الدولار الأمريكي اليوم

نتوقع أن تنحصر التداولات على الزوج GBPUSD في سوق العملات (فوركس) اليوم، الجمعة 21/11/2014، ما بين مستوى الدعم 1.5580 دولار أمريكي للجنيه الواحد وبين مستوى المقاومة 1.5795. استنادًا على افتتاحية تداول سوق العملات خلال الجلسة الآسيوية لليوم، ومع حفاظ سعر الصرف أعلى من المستوى 1.5685، كلاهما يرجح ارتفاع أسعار الاسترليني مقابل الدولار الأمريكي حتى الهدف الأول ليوم التداول الحالي عند النقطة 1.5740 مع إمكانية ملامسة المستوى 1.5795 كهدف ثان لليوم، هذا في حال شهدت التعاملات اليومية على ضغوط شرائية على عملة المملكة المتحدة GBP بالمقابل لضغوط بيعية على الدولار الأمريكي USD. 
 

أمّا في حال كسرت فيه أسعار صرف العملات GBPUSD مستوى 1.5685 بالاتجاه الهابط، عندها نتوقع بأن تشهد أسعار صرف الجنيه مقابل الدولار الأمريكي تراجعات لغاية المستوى 1.5640 كهدف أول لها لتداولات هذا اليوم، مع أمكانية ملامسة القراءة 1.5580 كهدف ثان، هذا في حال ضغط بيعي على العملة الاسترليني GBP بالمقابل لضغوط شرائية على الدولار الأمريكي USD. 
 

تداول موفق،
شادي توفيق بحوث، MSTA
 

• مستشار أثرياء العالم حول الاستثمار البديل وإدارة المحافظ في الأسواق المالية العالمية و الإقليمية
• خبير استراتيجيات التحوط و إدارة مخاطر أسعار صرف العملات و السلع
• عضو نقابة المحللين الفنيين في المملكة المتحدة STA و محلل معتمد من الفدرالية الدولية للتحليل الفني IFTA.
• مدير قسم الأبحاث وإستراتيجيات الأسواق في شركة www.Stock.com
 


ترغب في الحصول على العرض الفائز